شاهد البث الحي
 

المجلس الحالي

جميع الاخبار

الطراونة والسفير الياباني يؤكدان أهمية مضامين خطاب الملك في الأمم المتحدة


 

أكد رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة والسفير الياباني لدى المملكة هيدنياو ياناجي، أهمية مضامين خطاب جلالة الملك عبد الله الثاني والذي ألقاه أمس عبر تقنية الاتصال المرئي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الخامسة والسبعين.

وخلال اللقاء الذي عقد في دار مجلس النواب اليوم الأربعاء، بمناسبة انتهاء أعمال السفير الياباني لدى المملكة، أكد الطراونة والسفير الياباني أن الخطاب حمل مضامين تذهب باتجاه تعزيز التعاون الدولي في مواجهة الأزمات، وحمل رؤية شاملة في إطار تجديد التكامل في العالم وتشكيل شبكات أمان إقليمية وإعادة ضبط مفاهيم العولمة من أجل تسخير أوجه التعاون الدولي لصالح الشعوب وتهديدات الأمن الغذائي ومواجهة الأزمات بما يخفف من وطأة تداعياتها وعلى رأسها أزمة فيروس كورونا المستجد.

وثمن الطراونة عالياً مواقف اليابان الداعمة للأردن في المجالات كافة، مؤكداً أن العلاقات الاستراتيجية بين البلدين والتي تجسدت عبر تعاون وتنسيق مستمر بين جلالة الملك عبد الله الثاني ورئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي، ذهبت على الدوام في اتجاهات مصالح البلدين الصديقين، وبما يعظم من مساحات الحوار ومفاهيم الأمن والاستقرار في مختلف القضايا الدولية.

وأشاد الطراونة بدور رئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي في دعم المملكة، متمنياً له السلامة والعافية بعد العارض الصحي الذي ألمّ به مؤخراً، مؤكداً أهمية مواصلة التعاون والتنسيق بين البلدين في المجالات كافة.

 كما أشاد بمواقف اليابان الداعمة للقضية الفلسطينية عبر التمسك بحل الدولتين كإطار ضامن لحق الشعب الفلسطيني ومدخل حقيقي لأمن واستقرار المنطقة.

من جهته أكد السفير الياباني أهمية مواصلة التعاون والتنسيق بين البلدين في المجالات كافة وبما يحقق مصالح الشعبين الصديقين، مؤكداً أن بلاده ستبقى داعمة للمملكة في مختلف المجالات.

وقال إن علاقات الأردن واليابان تاريخية ومتجذرة، وتجمعهما مواقف مشتركة كانت تذهب على الدوام في تدعيم الأمن والاستقرار حيال مختلف الصراعات، وتعزز من قيم الحوار والاعتدال.

 


شاركنا على
Twitter Facebook Google+

الطراونة يدين العمل الإرهابي في تونس

دان رئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة العمل الإرهابي الذي وقع على الاراضي التونسية الشقيقة في مدينة سوسة الساحلية، وأدى إلى استشهاد أحد عناصر الأمن التونسي وجرح آخر. 


وأعرب الطراونة في بيان صادر عن الاتحاد اليوم الاثنين عن تضامن الاتحاد البرلماني العربي الكامل مع الجمهورية التونسية الشقيقة، مشيداً بذات الوقت بجهود قوى الأمن التونسي في التصدي لأي عمل من شأنه الإخلال بالاستقرار المجتمعي والسيادي لتونس الشقيقة.

وأهاب  بالدول العربية الشقيقة، إلى توحيد جهودها وتكثيف العمل المشترك من أجل القضاء على آفة الإرهاب تمويلاً وتسليحاً. 

و اعتبر أن المس بأمن أي دولة عربية شقيقة، هو مس بالأمن القومي العربي برمّته، مطالباً باسم الاتحاد البرلماني العربي العالم أجمع إلى الوقوف في وجه الإرهاب، ومساعدة الدول التي تتعرض لأعمال إرهابية، لأن الاستمرار في هكذا أعمال من شأنه أن يُهدّد الأمن والسلم الدوليين.

و اعرب في ختام البيان عن أحرّ التعازي لتونس الشقيقة قيادةً وشعباً، مؤكّداً ثقة الاتحاد البرلماني العربي التامّة بالجهود التي تقوم بها تونس الشقيقة، للتصدي للإرهاب، والمحافظة على أمنها وسلامة أراضيها ومواطنيها.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+

رئيس مجلس النواب يحاضر في كلية الدفاع الوطني الملكية الاردنية

قال رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة اننا في المملكة على اعتاب استحقاق دستوري عبر البدء بإجراءات انتخابات مجلس النواب التاسع عشر ،ونحن في مجلس النواب نؤمن بواجبنا وواجب جميع المجالس المقبلة، بالوقوف الى جانب الدولة في الحرب على الارهاب وخلف قيادتنا وجيشنا واجهزتنا الامنية الساعية الى اعلاء شأن هذا الحمى والدفاع عن ثراه الطهور.

جاء ذلك خلال محاضرة له اليوم  بعنوان " النظام النيابي وتصميم السياسات الوطنية" للدارسين في دورة الدفاع 18 وبرنامج ماجستير استراتيجيات في مواجهة التطرف والارهاب 4 في كلية الدفاع الوطني الملكية الاردنية.

وفيما يتعلق بموقع النظام النيابي في تصميم السياسات الوطنية قال الطراونة ان النظام النيابي في الاردن يقوم على معادلة واضحة في بناء الاولويات وتقدير المصالح الوطنية على هدي الدستور وقيمه ومعانيه السامية والذي  لطالما شكل ثابتا من ثوابت نظامنا السياسي الذي نعتبره جميعا الركن الاصيل في حمايتنا ومستقبل ابنائنا.

وأشار الى ان السلطة التشريعية كانت على الدوام مرآة التمثيل الشعبي في المجالس النيابية عبر اصدق الاشكال ومن خلال المشاركة الشعبية في الاقتراع والتصويت لاختيار المجالس النيابية منذ نهاية عشرينيات القرن الماضي ليكون النظام السياسي مكملا ومتضامنا مع شعبه لامعطلا لتطلعاته وطموحاته.

وأكد على انه يجب على الناخب مع قرب الانتخابات النيابية ان يعيد النظر بخياراته فإما ان يعيد اختيار ممثليه عن قناعة ، واما ان يبحث عن افضل من يمثله عبر اقتراع سري مصان بالدستور وبعدها سنكون اقتربنا كثيرا الى بلورة فكرة الاصلاح البرلماني الهادئ والمتدرج الذي لا تنفصل عراه عن باقي الاصلاحات.

ومشددا على أن الظروف الاقليمية القريبة منا والبعيدة  وتقاطع المصالح الاقليمية والدولية تتطلب منا الحذر التام ، وحشد صفنا في خندق واحد خلف قيادتنا الهاشمية بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم وبذلك نحصن مسيرتنا في مواجهة الخطر لصون وحدتنا الوطنية. 

وفي نهاية المحاضرة التي حضرها آمر ورئيس وأعضاء هيئة التوجيه في الكلية أجاب رئيس مجلس النواب  على أسئلة واستفسارات الدارسين.​


شاركنا على
Twitter Facebook Google+

الاتحاد البرلماني العربي يدين مصادرة سلطات الاحتلال الإسرائيلي لأجزاء من الحرم الإبراهيمي الشريف

دان رئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة  مصادرة سلطات الاحتلال الإسرائيلي لأجزاء من الحرم الإبراهيمي الشريف. 
وقال الطراونة في بيان صادر عن الاتحاد  اليوم السبت انه مع  مرور كل يوم تمعن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بممارساتها الاستفزازية التي من شأنها الدفع
بالمنطقة إلى مزيد من التوتر وعدم الاستقرار. 

و ناشد الطراونة  هيئة الأمم المتحدة، وكافة الاتحادات البرلمانية الدولية والإقليمية، إلى تحمل مسؤولياتها تجاه
ما يجري من المس بالأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية، وما يشكله ذلك من تحدٍ واضح لمشاعر المسلمين والمسيحيين، والذي سينعكس بالتأكيد على ردود أفعالهم، وهذا يشكل تهديدا صارخا للأمن والسلم الدوليين. 

و دعا الاتحاد الدول العربية والإسلامية، إلى اتخاذ موقف حازم من أجل ممارسة الضغط على حكومة سلطات الاحتلال الإسرائيلي للتوقف الفوري عن هذه الممارسات.

وأكد الطراونة في ختام البيان على دعم الاتحاد المطلق  للشعب العربي الفلسطيني الصابر المرابط المدافع عن أرضه ومقدساته، محياً صموده البطولي ضد كافة ممارسات سلطات الاحتلال الإسرائيلي .


شاركنا على
Twitter Facebook Google+

الطراونة: موقف ملكي يجسد الأخوة مع لبنان ودعوة للبرلمانات العربية لتقديم الدعم والإسناد

ثمن مجلس النواب توجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني القائد الأعلى للقوات المسلحة بتجهيز مستشفى عسكري ميداني وإرساله إلى لبنان، من أجل تقديم الخدمة الطبية والعلاجية ومساندة الأشقاء، مؤكداً ان هذه الخطوة ما هي إلا تجسيد لأواصر الأخوة والعلاقة التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين. 

وقال رئيس مجلس النواب رئيس الاتحاد البرلماني العربي المهندس عاطف الطراونة في بيان صادر عن المجلس اليوم الأربعاء، إن ما أصاب العاصمة اللبنانية بيروت، أصاب الأردنيين بالحزن والألم، واعتصرت القلوب أسىً وحرقة، فهبّ الأردن بتوجيهات سيد البلاد بمشاعر صادقة وخطوات حثيثة لتقديم يد العون. 

ووجه الطراونة التعزية لرئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري ولأهالي الضحايا والجرحى، سائلاً العلي القدير أن يتغمد الموتى بواسع رحمته، وأن يمنّ على الجرحى بالشفاء العاجل، مؤكداً أن لبنان سيتجاوز هذه المحنة قوياً معافى بإذن الله.
في السياق أكد الطراونة في بيان صادر عن رئاسة الاتحاد البرلماني العربي، وقوف البرلمانات العربية مع الأشقاء في لبنان، داعياً المجالس والبرلمانات العربية إلى تكثيف جهودها من أجل تقديم حكوماتها الدعم والإسناد اللازمين للبنان.
وأكد الطراونة أهمية إسناد جهود الإغاثة اللبنانية، فما جرى من تفجيرات في مرفأ بيروت، صادمٌ وفاجع، ويتطلب تكثيف خطوات الإسناد للأشقاء، مشيراً إلى أن لبنان سيتجاوز هذا الكرب بعزم وصلابة شعبه الذي ما عرف إلا بمواقفه العروبية وإخلاصه لأمته وقضاياها.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
التقويم
أحد اثنين ثلاثاء أربعاء خميس جمعة سبت
 
 
 
1
 
2
 
3
 
4
 
5
 
6
 
7
 
8
 
9
 
10
 
11
 
12
 
13
 
14
 
15
 
16
 
17
 
18
 
19
 
20
 
21
 
22
 
23
 
24
 
25
 
26
 
27
 
28
 
29
 
30
 
31