شاهد البث الحي
 
مساعد رئيس مجلس النواب و اعضاء الكتل النيابية يلتقون ممثل القيادة العامة للقوات المسلحة

مساعد رئيس مجلس النواب و اعضاء الكتل النيابية يلتقون ممثل القيادة العامة للقوات المسلحة

التقى مساعد رئيس مجلس النواب الدكتور صوان الشرفات و اعضاء الكتل النيابية بدار مجلس النواب اليوم الاربعاء مع ممثل القيادة العامة للقوات المسلحة مدير شؤون الافراد العميد الركن عبدالله الحسنات .
وقدم العميد الركن الحسنات شرحا حول ما تقوم به القيادة العامة للقوات المسلحة الاردنية " الجيش العربي " من حل لمشكلة الفقر و لبطالة .
و استعرض الحسنات عددا من التعليمات و الانظمة المتعلقة بأمور القوى البشرية و مستجدات اعادة الهيكلة في القوات المسلحة .
و اجاب على اسئلة و استفسارات النواب التي تركزت حول مساهمة القوات المسلحة في حل مشكلتي البطالة و الفقر و تنمية المجتمعات المحلية .
و ثمن النواب عاليا الجهود و الدور الذي تضطلع به القوات المسلحة الاردنية  " الجيش العربي " في مختلف المجالات خاصة حماية الوطن و الحفاظ على منجزاته فضلا عن المحافظة على الامن و الاستقرار الذي يتمتع به الاردن وسط محيط ملتهب.
 


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
الوفاق النيابية تشيد بدور الوطني لإدارة الأزمات

الوفاق النيابية تشيد بدور الوطني لإدارة الأزمات

أشاد رئيس وأعضاء كتلة الوفاق الوطني النيابية بالدور الذي يضطلع به المركز الوطني للأمن و ادارة الازمات.
جاء ذلك لدى زيارة الكتلة اليوم الاحد لمقر المركز، تم خلالها الاطلاع على المهام والاهداف التي يحققها المركز، حيث أكد رئيس وأعضاء الكتلة اهمية توفير الدعم المعنوي و المادي اللازم لتعزيز دور المركز .
من جهته، قدم نائب سمو رئيس المركز الوطني للأمن وادارة الازمات اللواء الركن الدكتور طلال بني ملحم عرضا لاهم الواجبات والمهام التي يؤديها المركز، مثمنا بالوقت نفسه زيارة كتلة الوفاق النيابية للمركز.
وبين ان من شأن الزيارة تعزيز اطر العلاقات والتعاون ما بين السلطة التشريعية واجهزة الدولة بما يصب تجاه المصالح العليا للوطن.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
كتلة العمل الديمقراطي تبحث ووزير الصناعة قضايا تمس قوت المواطن

كتلة العمل الديمقراطي تبحث ووزير الصناعة قضايا تمس قوت المواطن

التقت كتلة العمل الديمقراطي النيابية، بدار مجلس النواب اليوم الثلاثاء، وزير الصناعة والتجارة يعرب القضاة، حيث جرى بحث عدد من القضايا والمواضيع التي تمس قوت المواطنين.
وطالب رئيس الكتلة النائب خالد البكار بضرورة تعزيز المنافسة بين الشركات ومنع احتكار أي سلعة وضبط الأسواق، لمنع التلاعب والزيادات غير المبررة في الأسعار، خصوصاً  المواد الغذائية.
وأكد أهمية اتخاذ قرارات فورية وحاسمة ضد الممارسات الخاطئة لبعض التجار حول التلاعب في الأسعار، وضرورة توجيه دعم المواد التموينية إلى الأسر الفقيرة والمحتاجة.
من جانبه، أكد القضاة "أن 80% من السلع لن يمسها الرفع حتى نهاية العام الحالي، وان اي طعام يوضع على مائدة الأردنيين لن يمسه أي زيادة في ضريبة المبيعات، بالإضافة إلى أنه لا زيادة على أسعار الجميد والطحين واللحوم كما يشاع حاليا".
وأشار إلى أنه تم تكثيف الحملات على التجار الذي يتلاعبون في الأسعار، إذ تم تحرير مخالفات بحقهم وصل عددها لـ2000 حتي نهاية شهر شباط الماضي.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
"الديمقراطية النيابية" تؤكد اهمية توحيد تشريعات دعم "تنمية الموارد البشرية"

"الديمقراطية النيابية" تؤكد اهمية توحيد تشريعات دعم "تنمية الموارد البشرية"

دعت كتلة الديمقراطية النيابية الى اهمية العمل على توحيد التشريعات التي من شأنها دعم الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية للأعوام 2016-2025 .
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته الكتلة بدار مجلس النواب اليوم الثلاثاء برئاسة النائب خالد البكار و حضور وزيري التعليم العالي و البحث العلمي الدكتور عادل الطويسي و التربية و التعليم الدكتور عمر الرزاز و امين عام وزارة العمل للبحث بأهم المحاور التي تطرقت اليها الاستراتيجية .
و قال النائب البكار الى ان الاجتماع خلص الى عدد من التوصيات التي من شأنها وفق كافة الحضور تعزيز الاهداف الاساسية و الفرعية الواردة خلال الاستراتيجية محط النقاش .
 و اضاف ان من اهم التوصيات التي اتفق عليها : ربط خطة التعليم المهني بجدول زمني و برنامج تقييمي للإنجاز مرحليا , و العمل على اعتماد خطة شاملة توحد خلالها التشريعات الناظمة للتعليم المهني , و اعتماد خطة لتوحيد المؤسسات المشرفة على التعليم المهني و توحيد المرجعية .
و بين ان التوصيات تضمنت كذلك التأكيد على اهمية توحيد الانفاق المالي , و تفعيل التشاركية مع القطاع الخاص في التعليم المهني , و تنفيذ دراسة لتقييم اثار الخطط التي تم تطبيقها سابقا من خلال اهل الاختصاص , و عمل دراسة تقييمية لمخرجات شركة التدريب الوطني التابعة للقيادة و الاركان .
و اشار البكار الى ان هذا اللقاء سيكون امتدادا لسلسلة من اللقاءات التي ستعقدها الكتلة مع الوزارات كافة تمهيدا لورشة العمل التي ستعقدها الكتلة قريبا و التي ستخلص خلالها الى جملة من التوصيات التي من شأنها تحديد مسار العمل القادم بما يصب تجاه تعزيز و تقويم كافة الاهداف الواردة في الاستراتيجية الوطنية .
و اضاف الى ان الكتلة اذ تؤكد ان الجميع هم شركاء في المراحل السابقة و هم شركاء ايضا بالمرحلة الحالية و القادمة .
من جهتهم اكد اعضاء الكتلة على اهمية تعزيز مبدأ التشاركية مع الحكومة و كافة المعنيين من القطاعين العام و الخاص وصولا لمنظومة اصلاحية ايجابية تجد القبول لدى الغالبية الامر الذي من شأنه تقويم و اصلاح عدد من الموضوعات الهامة سيما تقليص البطالة و رفد الاقتصاد الوطني .
و طالبوا بأهمية اشراك الاعلام الرسمي و الخاص تجاه تعزيز فكرة التوجه للتعليم المهني و التقني مشددين الى ان المسألة تحتاج من الجميع ترسيخ الانظمة المعمول بها و الاجراءات و القوانين ما سيؤدي الى تعزيز الاستقرار الوظيفي و الامن الاجتماعي .
واكدوا على اهمية ان تواكب مخرجات التعليم سوق العمل سيما و ان الواقع الحالي يدفع بالجميع تجاه هذا الامر الذي اصبح حاجة ملحة تستدعي من الجميع الانتباه اليها عبر توسيع قاعدة مراكز التدريب المهني مثمنين بالوقت نفسه التشاركية الحقيقية التي تمثلها وزارات العمل و التربية و التعليم العالي بهذا الصدد .
من جانبه اكد الرزاز على ضرورة اعادة النظر ببعض التشريعات التي تنظم عمل القطاع المهني و ايجاد مظلة واحدة تجمع خلالها كافة الاطراف المعنية .
و بين ان الوزارة ستعمل على التوسع في التعليم المهني و التوعية المبكرة و زيادة انخراط الطلبة فيه بالمرحلة الاساسية العليا و الابتعاد عن ثقافة العيب.
و اشار الرزاز الى خطة الوزارة الرامية الى استثمار طلبة التعليم المهني في صيانة اثاث المدارس و اعمال الصيانة الخفيفة بكافة مجالاتها , بالإضافة الى المساهمة في تركيب الواح الطاقة الشمسية للمدارس .
و اوضح ان تلك الاجراءات المزمعة ستسهم في تراكم الخبرة العملية لدى الطلبة ما يخلق سوقا حقيقيا لكافة التخصصات و موائمتها لاحتياجات سوق العمل المحلي و العربي مشيرا بالوقت نفسه الى ان المدارس المهنية تعاني حاليا من ضعف في البنية التحتية و التجهيزات و المشاغل و نقص المدربين الامر الذي يدفع تجاه رفدها بما يلزم .
كذلك اكد الطويسي ان الوصول الى الاهداف المرجوة التي تضمنتها الاستراتيجية يحتاج الى اعتماد العديد من الاجراءات بهدف تحسين الجودة و النوعية مشيرا الى اهمية مواءمة  مخرجات التعليم التقني و سوق العمل .
و اشار الى اهمية وضع خطة التدريب و الاصلاح خلال اطارين الاول كمي و الثاني نوعي عبر تقويم  البرامج و المناهج و المدربين بالإضافة الى ضبط موضوع التجسير ما بين الكليات و الجامعات بهدف تعزيز التخصص التقني و المهني و العمل على اتخاذ الاجراءات اللازمة تجاه التخصصات الراكدة التي لا تجد لها فرصة بسوق العمل من خلال اتاحة المجال امام اصحابها التوجه نحو التخصصات التقنية .
من جانبه طالب امين عام وزارة العمل اعادة النظر بالمسارات التعليمية عبر التركيز على الجانب التقني و المهني وصولا لسوق عمل يقوم على الايدي الاردنية بدلا من الاعتماد على العمالة الوافدة مبينا الى ان تنفيذ اهداف الاستراتيجية يحتاج الى جهد وطني .


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
كتلة الاصلاح تطالب الحكومة بإعادة النظر بتعديلات المناهج

كتلة الاصلاح تطالب الحكومة بإعادة النظر بتعديلات المناهج

طالبت كتلة الإصلاح النيابية، الحكومة بإعادة النظر بالتعديلات الأخيرة التي قامت بها وزارة التربية والتعليم على المناهج الدراسية، والتي طاولت المراحل من الصف الأول حتى الصف العاشر الأساسي.
جاء ذلك خلال لقاء عقدته الكتلة اليوم الخميس بدار مجلس النواب، برئاسة النائب عبدالله العكايلة بحضور وزير التربية والتعليم عمر الرزاز وعدد من المسؤولين التربويين.
وقال العكايلة إن أعضاء الكتلة سلموا، وزير التربية نسخة من تقرير أعدته اللجنة المكلفة بهذا الشأن، مؤكداً "أن التعديلات التي طاولت المناهج كانت جذرية وواسعة، وتناولت
ابعادا فكرية وقيمية إسلامية".
وأضاف أن الكتلة طالبت، الوزير الرزاز بـ"اعتماد الوزارة طبعة العام 2014 للعمل بها مطلع العام الدراسي 2017-2018، والعمل على سحب طبعتي 2015 و2016 اللتين طالتهما التعديلات محط النقاش".
وبين العكايلة أن "الإصلاح النيابية" أكدت رفضها القاطع لـ"فكرة إخراج المناهج من إطار وزارة التربية والتعليم عبر تأسيس مركز مستقل لها، لما لذلك من خروج عن الدستور وعلى قانون الوزارة".
ولفت إلى أن فكرة إخراج المناهج خارج إطار الوزارة من شأنه "إثارة الشكوك والقلقلة، الأمر الذي قد يكون له تداعيات سلبية على الشارع الأردني".
بدوره، قال الرزاز "إن وزارة التربية حريصة على تعزيز النهج والعمل التشاركي مع مجلس النواب ولجانه وكتله المختلفة، بما يدفع تجاه تطوير العملية التربوية"، مؤكدا بالوقت نفسه أهمية تطوير المناهج بما يتوافق مع القيم والثوابت الوطنية.
وأشار إلى أن فلسفة الوزارة والأسس الفكرية التي تستند عليها انبثقت من قانون التربية والتعليم.
وذكر الرزاز أن تطوير المناهج "يركز على تنمية التفكير وقدرات التحليل لدى الطلبة، بما ينمي ملكة الإبداع والقدرات المعرفية والذهنية لديهم، شريطة أن تكون وفق أسس ومعايير واضحة"، مشددا على أهمية معالجة التحديات وإيجاد الحلول المناسبة.
وقال إن "التربية" وضعت عدد من الأولويات خلال المرحلة المقبلة، أهمها: العمل على  تطوير امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة "التوجيهي"، مشيراً إلى مشروع الربط والحماية الإلكترونية الذي تنفذه الوزارة بالتعاون مع القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
كتلة الديمقراطية تطالب الحكومة بالإعلان عن سلع أساسية لم تمسها القرارات الأخيرة

كتلة الديمقراطية تطالب الحكومة بالإعلان عن سلع أساسية لم تمسها القرارات الأخيرة

قالت الكتلة الديمقراطية النيابية "إن من واجب الحكومة أن تضع مجلس النواب في كل تفاصيل القرارات والسياسات التي تتخذها"، وخصوصاً تلك الأخيرة المتعلقة برفع الضريبة وأسعار سلع.
وأضافت "نعتقد أن الحكومة لم تكن موفقة في شرح قراراتها الأخيرة في بعديها الاقتصادي والمالي، ما خلق بيئة خصبة للشائعات التي يجري تداولها، دون أن تخرج أصوات في المقابل تشرح واقع الأمر".
وتابعت، في بيان صحفي أصدرته اليوم الثلاثاء، "لقد كان موقف مجلس النواب واضحا في هذا الشأن، وهو أن الإصلاح الاقتصادي والمالي يجب أن يأخذ بعين الاعتبار أحوال محدودي الدخل". 
وفيما قالت إن الأردنيين يمثلون النموذج في التماسك ووحدة الصف والحفاظ على المكتسبات والمنجزات التي حققها الآباء والأجداد، أوضحت أن هناك أناس "يستغلون وسائل إعلام وتواصل اجتماعي بقصد ودون قصد لخلق انطباع لدى العامة بأننا نواجه أزمة كبرى".
وذكرت الكتلة أنه تم عقد لقاء مع رئيس الوزراء هاني الملقي وفريقه الاقتصادي أول من أمس، تم خلاله الاطلاع على قوائم السلع الأساسية للمواطنين لاسيما محدودي الدخل والفقراء، والتي "لم تخضع لأي مراجعة ضمن قوائم السلع التي رفعت ضريبة المبيعات عليها".
وطالبت، رئيس الوزراء بـ"ضرورة الإعلان وبشكل واضح قوائم السلع الأساسية التي لم تمس من خلال القرارات الأخيرة، كي يتبين للمواطن حقيقة الكم الهائل من الشائعات التي تنتشر من خلال وسائل إعلام وتواصل اجتماعي من جهة، وجشع بعض التجار برفع أسعار منتجات غذائية أساسية دون أي مبرر".
كما دعت الكتلة، الحكومة إلى تشديد الرقابة على الأسواق للتأكد من عدم استغلال هذه الظروف.
وأشارت إلى أنه يجب على المواطن أن يميز الخبيث من الطيب، مضيفة أن الأوضاع الصعبة تخلق فينا روح التحدي والتفوق على الذات لتجاوزها والعبور نحو مستقبل أفضل لوطننا.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
أجندة الأحداث
أحد اثنين ثلاثاء أربعاء خميس جمعة سبت
 
 
1
 
2
 
3
 
4
 
5
 
6
 
7
 
8
 
9
 
10
 
11
 
12
 
13
 
14
 
15
 
16
 
17
 
18
 
19
 
20
 
21
 
22
 
23
 
24
 
25
 
26
 
27
 
28
 
29
 
30
 
31