شاهد البث الحي
 

المجلس الحالي

نشاطات المجلس مع المجتمع المحلي

البدور: شكرًا للبلقاء التطبيقية ادارًة وطلابًا

البدور: شكرًا للبلقاء التطبيقية ادارًة وطلابًا

 ثمنت لجنة التربية والتعليم والثقافة النيابية على لسان رئيسها الدكتور إبراهيم البدور القرارات التي اتخذها مجلس عمداء جامعة البلقاء   التطبيقية لإنهاء احتجاجات  الطلبة حول "منحنى العلامات المحوسب.

وأعرب البدور في بيان صحفي أصدرته اللجنة اليوم السبت عن شكره وتقديره لرئيس الجامعة الدكتور عبدالله الزعبي واستجابته لمقترحات وطلبات اللجنة والنواب الحضور وتغليب المصلحة العامة لتعزيز مسيرة الجامعة الرائدة في التميز والابداع.

واكد البدور ان هدفنا هو تحقيق المصلحة العامة وتطويق أي خلاف من شأنه الضرر بمسيرة التعليم العالي لافتاً الى اننا نجحنا في التوصل الى نقاط إيجابية مشتركة قد تفضي اليوم الى تطويق الخلاف وانهاء الاحتجاجات.

وفيما أشاد البدور بالأجواء الإيجابية والروح الديموقراطية التي سادت الاجتماع الطارئ الذي خصصته اللجنة الأربعاء الماضي والذي امتد لثلاث ساعات من المناقشة دعا الى ضرورة ترسيخ نهج الحوار والتواصل المستمر لتجاوز العقبات التي قد تعيق مسيرة الجامعة الرائدة في التميز والابداع.

وكان النواب نبيل الشيشاني ومحمد العياصرة ومرزوق الدعجة ومعتز أبو رمان وانصاف الخوالدة وهيا الشبلي وعلي الحجاحجة وإبراهيم ابوالسيد وعليا ابوهليل طالبوا بضرورة التوصل الى حل، وسعوا لتقريب وجهات النظر ومد جسور الثقة بين الجامعة والطلبة وترسيخ نهج الحوار والانفتاح خدمة للعملية التعليمية .

وقال  البدور اننا في اللجنة حريصون على مصلحة الطلبة وحل جميع المشاكل التي تواجههم وتحقيق جميع امالهم وتطلعاتهم لكي ينهضوا بمسيرة التنمية والحداثة التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني .

بدورهم أشاد الزعبي وطلبة البلقاء بالجهود التي قامت بها اللجنة لإنهاء الاحتجاجات وحرصها الشديد على تجويد مخرجات التعليم لافتين الى ان اللجنة كان لها دور رئيس في طي الخلاف وتقريب وجهات النظر .

وبين البدور انه كان على تواصل مستمر مع الجامعة ومع الطلبة لحظة بلحظة بغية التوصل الى حل مشيراً الى ان الزعبي هاتفه اليوم ووضعه بصورة القرارات التي تخاذها من قبل مجلس العمداء ومن أبرزها إعادة العلامات المئوية إلى الأقسام الأكاديمية، وبناء منحنى رموز من قبل الأقسام الأكاديمية.

كما قررت الجامعة بحسب البدور، تأجيل فترة السحب والإضافة للفصل الدراسي الثاني ولمدة أسبوع.
الى ذلك أصدرت الجامعة بياناً صحفياً بينت فيه ان مجلس عمداء الجامعة اتخذ قراراً  بإعادة العلامات المئوية إلى الأقسام الأكاديمية، وبناء منحنى رموز من قبل الأقسام الأكاديمية.جلسته يوم السبت الموافق 19/01/2018، قراراً، بإعادة العلامات المئوية إلى الأقسام الأكاديمية لبناء منحنى علامات الرموز من قبل أعضاء الهيئة التدريسية لإعتماده من قبل الأقسام الأكاديمية، وحسب الأصول.
كما قرر المجلس، تأجيل فترة السحب والإضافة للفصل الدراسي الثاني 2018/2019م، ولمدة أسبوع، بالإضافة إلى ذلك، فقد قرر المجلس أن يصار إلى دراسة تعديل التقويم الجامعي للفصل الدراسي الثاني 2018/2019م، وبما يخدم مصلحة الطلبة ويضمن جودة المخرجات التعليمية، وسيتم مناقشة التقويم في الجلسة المقبلة.
وقرر المجلس أيضاً، تشكيل لجنةٍ من المختصين في القياس والتقويم، وأساتذة من أصحاب الإختصاص في الحاسوب، تكون مهمتها دراسة أنظمة العلامات المختلفة في الجامعات الأردنية، ليصار إلى اختيار أحدها.
ومن خلال الاستفتاء من قبل الطلبة سيتم إختيار النظام الذي سيتم اعتماده في العلامات خلال الفصول المقبلة.
وتؤكد جامعة البلقاء التطبيقية على تشاركيتها في إصدار قراراتها، وحرصها على مصلحة العملية التعليمية وطلبتها في الجامعة وفي وطننا، لتحقيق الرؤى الملكية السامية وأهداف الإستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
 البدور: نسعى لتعظيم إنجازات الجامعات الخاصة لرفدها مسيرة التعليم العالي والاقتصاد الوطني

البدور: نسعى لتعظيم إنجازات الجامعات الخاصة لرفدها مسيرة التعليم العالي والاقتصاد الوطني

قال رئيس لجنة التربية والتعليم والثقافة النيابية الدكتور إبراهيم البدور اننا معنيون بدعم قطاع التعليم العالي الخاص، مثنيًا على الدور الرائد الذي تقوم به جامعة العلوم التطبيقية تجاه التعليم العالي ولما تمثله من استثمار حقيقي يرفد الاقتصاد الوطني.
جاء ذلك لدى زيارة اللجنة اليوم الاثنين للجامعة، حيث التقت نائب رئيس مجلس أمناء الجامعة هيثم أبو خديجة وعدد من عمداء الكليات في الجامعة.
وبين البدور ان هذه الزيارة تهدف إلى الاطلاع على واقع الجامعة والبرامج والتخصصات التي تقدمها، داعيا إياها الى مواصلة السعي نحو التميز في مجال التعليم العالي والبحث العلمي.
وتابع ان "التربية النيابية" تسعى من خلال زياراتها المتواصلة للجامعات الحكومية والخاصة إلى تشكيل رؤية واضحة ما يساعدها على اتخاذ القرار المناسب لدى مناقشتها القوانين ذات العلاقة او لدى تناولها الموضوعات المتعلقة بالتعليم العالي الحكومي والخاص.
بدورهم، ثمن أعضاء اللجنة النواب الدكتور حسن السعود والدكتور محمد العياصرة وصباح الشعار الجهود التي تقوم بها الجامعة لصالح التعليم العالي التي تسهم بتنمية التفكير العلمي لدى الطالب وتعليمه طرق البحث العلمي واكسابه المهارات من خلال التجارب والأبحاث العلمية في المختبرات التي تحظى بها.
كما اشادوا بالإمكانات والتجهيزات التي وفرتها الجامعة لصالح العملية التعليمية التي تركز بدورها على الطالب باعتباره اساس العملية التعليمية.
من جانبه، قال أبو خديجة ان جامعة العلوم التطبيقية تسعى إلى تطوير وتحسين جودة التعليم من خلال المشاركة بالنشاطات التي تؤدي إلى الحصول على الاعتمادية سواء على المستوى المحلي أو العالمي بالإضافة إلى مواكبة تصنيف الجامعات للمحافظة على سمعة التعليم العالي في الاردن محليًّا وعربيًّا وعالميًّا.
وتابع ان الجامعة ركزت منذ ان بدأت مسيرتها التعليمية عام 1991 على ترسيخ ثقافة الابتكار والإبداع بالإضافة إلى أنها تولي اهتماماً كبيراً بالبحث العلمي والمؤتمرات والابتعاث بما لا يقل عن (5%) من موازنتها السنوية، مشيرا الى ان عدد المبتعثين في شتى التخصصات بلغ (135) مبتعثاً إلى جامعات بريطانية وكندية وأسترالية وأمريكية.
وفي نهاية الاجتماع، طالب أبو خديجة عبر " التربية النيابية " بضرورة تطبيق معايير الاعتماد العام والخاص على الجامعات الحكومية والخاصة بالإضافة الى ضرورة التشديد على مسألة المعايير الدولية والعالمية سيما المتعلقة بتخصص الطب ليبقى الأردن نبراس السياحة التعليمية والعلاجية.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
طاقة النواب تؤكد أهمية إيجاد تشريعات ناظمة لجذب الاستثمار

طاقة النواب تؤكد أهمية إيجاد تشريعات ناظمة لجذب الاستثمار

 قال رئيس لجنة الطاقة والثروة المعدنية النيابية المهندس هيثم الزيادين إن اللجنة معنية بإزالة كل المعيقات والتحديات التي تواجه الشركات العاملة في قطاع الطاقة والنفط.

جاء ذلك خلال زيارة قامت بها اللجنة إلى مقر الشركة اللوجستية الأردنية للمرافق النفطية، ولقائها المدير العام للشركة المهندسة خلود المحاسنة وعدد من مدراء الشركة.

وشدد الزيادين وأعضاء اللجنة على أهمية إيجاد التشريعات الناظمة لتشجيع وجذب الاستثمار في مجال الطاقة، مؤكدين أن قطاع الطاقة في الأردن محط اهتمام العالم لما يشهده من تطور متسارع.

وتابع أن "الطاقة النيابية" تعمل وفق مبدأ التشاركية في اتخاذ القرارات المناسبة التي تنعكس بدورها على خدمة المصلحة الوطنية العامة، مؤكدًا أهمية دعم هذه الشركات لتلبية احتياجات السوق المحلي.

بدورها، بينت المحاسنة أن الشركة تهدف خلال استراتيجياتها المعتمدة إلى تقديم الخدمات اللوجستية لقطاع النفط ومشتقاته بسلامة وآمان ضمن سياسة الاستخدام المفتوح، مضيفة أن الشركة تعنى كذلك بتطوير البنية التحتية وتشغيلها عبر اتباع أفضل الممارسات العالمية كما تقوم بإعداد الكوادر الأردنية المؤهلة.

وأشارت إلى أن الشركة هي شركة خاصة مملوكة للحكومة بالكامل حيث تعد الذراع التنفيذي الاستثماري للحكومة وتعمل ضمن أسس تجارية تحقق الأرباح. 


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
مالية النواب تستمع لمقترحات النقابات والقطاعات الاقتصادية حول مشروع الموازنة

مالية النواب تستمع لمقترحات النقابات والقطاعات الاقتصادية حول مشروع الموازنة

استمعت اللجنة المالية النيابية خلال الاجتماع الذي عقدته اليوم الاثنين برئاسة النائب الدكتور خالد البكار إلى جملة من المقترحات والملاحظات التي قدمتها النقابات المهنية والقطاعات الصناعية والتجارية ورجال الأعمال على مشروع الموازنة العامة للدولة والوحدات الحكومية لعام 2019.
وقال النائب الدكتور خالد البكار إن اللجنة استمعت للمقترحات والملاحظات التي قدمها مجلس النقابات المهنية، والمتعلقة بأرقام الموازنة من حيث الإيرادات والنفقات، إضافة إلى أبرز الحلول المقترحة لمواجهة الحالة الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وبما يعزز النمو الاقتصادي في كافة القطاعات.
وأكد البكار أن اللجنة عملت على أن تكون هذه الموازنة قاعدة ليتم البناء عليها في السنوات القادمة، عند إقرار مشروع الموازنة.
وقدم رئيس مجلس النقباء نقيب أطباء الأسنان الدكتور إبراهيم الطراونة والنقباء الحضور ملاحظاتهم ومقترحاتهم على مشروع الموازنة والوحدات الحكومية لعام 2019، منتقدين السياسات الاقتصادية التي انتهجتها الحكومات المتعاقبة، الأمر الذي تسبب في إحداث خلل في الميزان الاقتصادي انعكس سلباً على معدلات التضخم والنمو وكذلك ارتفاع الدين العام وعجز الموازنة ونسب الفقر والبطالة في المجتمع.
كما أشاروا إلى انخفاض مستوى النمو الاقتصادي لدى القطاعات الصناعية والتجارية والخدماتية والسياحية كافة.
وطالب الطراونة ورؤساء النقابات، العمل بالتشارك معهم سيما وأن النقابات توصف دائما بأنها بيوت خبرة ولديها القدرة على تقديم حلول ناضجة تسهم في مواجهة الأزمة الاقتصادية.
بدورهم، أكد النواب الحضور أن الاعتماد على الذات يحتاج إلى الاعتماد على القوى البشرية، وهذا يأتي من خلال التعاون والتشارك بين الحكومة والنقابات ومجلس النواب، مشيرين إلى أن كل عوامل الاعتماد على الذات متوفرة لدينا ولكن المشكلة بأن هذه العوامل مبعثرة، وغير مستغلة بشكل صحيح مما يتطلب التشارك والتعاون للوصول إلى تحقيق الأهداف المرجوة.
كما طالب النواب الحضور النقابات المهنية برفع توصياتهم للجنة ليتم دراستها وتبنيها قبل الانتهاء من مناقشة وإقرار مشروع قانون الموازنة.
وأشاروا إلى أنه لم يعد بالإمكان المجازفة بمصلحة الدولة، وإنما لا بد من العمل والانتاجية والعودة إلى الداخل في تحقيق النمو الاقتصادي من خلال استغلال الخبرات الوطنية والقوى البشرية بمعالجة الأزمة ومواجهة التحديات.
إلى ذلك التقت اللجنة المالية النيابية، ممثلين عن القطاعات الصناعية والتجارية ورجال الأعمال لغايات الاستماع إلى ملاحظاتهم ومقترحاتهم حول مشروع قانون الموازنة.
وأكد رئيس وأعضاء اللجنة النيابية أهمية استمرارية التواصل مع هذه القطاعات التي تمثل بيوت خبرة، سيما وأنها على تماس مباشر مع القرارات التي تتخذها الحكومة، وانعكاساتها على الاقتصاد الوطني.
وأشار البكار إلى أن هذه القطاعات تعرضت خلال السنوات الماضية إلى ضغوطات كبيرة بالرغم من أنها هي القطاعات الرئيسية في تحقيق نمو اقتصادي، وهي تشكل الأقرب إلى الحكومة لما تحققه من مردود مالي لخزينة الدولة، والمساهمة في خلق فرص عمل.
وأشار البكار إلى أن اللجنة التقت بهذه القطاعات لغايات الاستماع إلى وجهات نظرهم وملاحظاتهم ومقترحاتهم حول الموازنة لتحقيق النمو الاقتصادي ومواجهة التحديات التي تواجه الاقتصادي الوطني.
بدورهم استعرض الحضور من القطاعات الاقتصادية أبرز التحديات التي تواجه القطاعات المختلفة، والتي أدت إلى مضاعفات ساهمت في إغلاق العديد من المصانع والشركات التجارية بسبب الخسائر المالية إضافة إلى هجرة بعض المستثمرين للدول المجاورة.
وأشاروا إلى أن زيادة الأعباء المالية على الصناعات الأردنية ساهم في عدم قدرتها على المنافسة في الأسواق العربية والعالمية بسبب ارتفاع التكلفة للمنتج الأردني مقارنة بذات التكلفة للمنتج في الدول الأخرى، كما أشاروا إلى أن المنتج الأردني يصل إلى 130 دولة في العالم.
من جهة أخرى، ناقشت اللجنة المالية موازنة اتحادات طلبة الجامعات الرسمية بحضور رؤساء اتحادات مجالس الطلبة وممثلين عن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.
وأكد البكار وأعضاء اللجنة أهمية دور المجالس في تعزيز ثقافة الانتماء لدى الطلبة في الجامعات، لأنهم يشكلون بناة مستقبل الدولة الأردنية.
وشدد البكار على ضرورة أن ينعكس عمل هذه المجالس على محاربة كافة أشكال العنف الجامعي الذي شاهدناه خلال السنوات الماضية في تشويه الصورة الجميلة لجامعاتنا الوطنية خاصة أمام الطلبة من الدول العربية الشقيقة، والاجنبية الصديقة.
وحضر اجتماعات اللجنة المتتالية النواب؛ موسى الوحش، رياض العزام، معتز أبو رمان، عقلة الغمار، وائل رزوق، مازن القاضي وفضية الديات بالإضافة إلى مدير عام الموازنة بالوكالة مجدي الشريقي.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
الإدارية النيابية تزور المديرية العامة للدفاع المدني

الإدارية النيابية تزور المديرية العامة للدفاع المدني

بحث مدير عام الدفاع المدني اللواء مصطفى البزايعة خلال لقائه اليوم الاثنين أعضاء اللجنة الإدارية في مجلس النواب برئاسة النائب على الحجاحجة، القضايا التي تهم جهاز الدفاع المدني بهدف الارتقاء بالخدمات الإنسانية التي يقدمها في كافة الظروف والأحوال للحفاظ على سلامة المواطنين وصون ممتلكاتهم من شتى المخاطر.
وأكد اللواء البزايعة أن جهاز الدفاع المدني يعمل دوماً على تجسيد رؤى وتوجيهات جلالة القائد الأعلى الملك عبدالله الثاني لمواكبة كافة المستجدات في علوم الدفاع المدني، وبذل كل الجهود الممكنة لتقديم أفضل الخدمات وبما يحقق أقصى درجات السلامة للمواطنين، مثمناً للوفد النيابي جهوده الدؤوبة في خدمة قضايا الوطن ودعم جهاز الدفاع المدني لتمكينه من أداء واجباته بكفاءة واحتراف.
واستمع الوفد النيابي إلى إيجاز حول استعدادات المديرية العامة للدفاع المدني، وخططها الخاصة بفصل الشتاء للتعامل مع الاخطار المحتملة التي تنجم عن الظروف الجوية لضمان تحقيق أعلى درجات السلامة والأمان لأبناء الوطن وكل من يقيم على ارض المملكة، وبالتنسيق والتشاركية مع المؤسسات والأجهزة المعنية ذات العلاقة كافة. من جهتهم أشاد الوفد النيابي بالمستوى المتقدم والمتميز الذي وصل إليه جهاز الدفاع المدني وبما يقدمه من خدمات إنسانية لأبناء الوطن وضيوفه على امتداد مساحة الوطن.

 


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
الصحة النيابية تزور مركز الحسين للسرطان

الصحة النيابية تزور مركز الحسين للسرطان

قال رئيس لجنة الصحة والبيئة النيابية النائب الدكتور عيسي الخشاشنة ان الاردن يتمتع بسمعة طبية مميزة على المستويات المحلية والاقليمية والدولية .
واضاف ان اللجنة اطلعت خلال زيارتها اليوم الاثنين الى مركز الحسين للسرطان ولقاءها المدير العام للمركز الدكتور عاصم منصور ومساعد ه لشؤون المرضى الدكتور منذر حوارات على واقع العمل بالمركز والمعيقات التي تواجهه اننا في الاردن نفتخر بمركز الحسين كصرح طبي مميز اذ يحمل اسم اغلى الرجال المغفور له الملك الحسين بن طلال.
وشدد على ان اللجنة تسعى لإيجاد الية للنهوض بالواقع الصحي بالمملكة تحديدا مرضى السرطان للتخفيف من حدة معاناتهم.
بدوره قال منصور ان المركز يبذل جهودا جبارة في علاج المرضى مشيدا بدور مجلس النواب و"الصحة النيابية" في تشريع قانون مركز الحسين للسرطان .
ولفت الى ان المركز يعالج ما يقارب 60% من حالات السرطان بالمملكة فضلا عن استقباله للمرضى العرب داعيا بالوقت نفسه الى ضرورة استحداث الية واضحة تعنى بتحويل مرضى السرطان للمركز .
وتابع ان مصادر التمويل للمركز تتأتى من صناديق الخير المقيدة وهي المخصصة لفئة دون اخرى فضلا عن الصناديق غير المقيدة والتي يتم تحصيلها من تبرعات الجهات المعنية والمواطنين والزكاة .
واجاب منصور على اسئلة واستفسارات اعضاء اللجنة فيما يتعلق بالية عمل المركز والمهام المنوطة به .
ورافق الخشاشنة كلا من اعضاء اللجنة النواب الدكتور محمد العياصرة ومرزوق الدعجة والدكتورة حياة المسيمي وشاهة ابو شوشة العمارين.
وجالت اللجنة انحاء المركز حيث اطلعت على واقع العمل فيه والتقت عددا من المرضى استمعت منهم الى ملاحظاتهم واقتراحاتهم حول الخدمة الطبية المقدمة لهم .

 


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
"إدارية النواب" تكرم الفائزين بجائزة الموظف المثالي 2017

"إدارية النواب" تكرم الفائزين بجائزة الموظف المثالي 2017

كرمت اللجنة الادارية النيابية أمس، الفائزين بجائزة الموظف المثالي في الخدمة المدنية لعام 2017 "الدورة العاشرة" والطلبة المتميزين الحاصلين على جوائز بمعرض مصر للعلوم والتكنولوجيا.
وقال رئيس اللجنة النائب الدكتور علي الحجاحجة اننا في محلس النواب واللجنة الادارية بشكل خاص نفخر اليوم ونحن نكرم هذه الكوكبة المتميزة من فرسان التغيير والابداع  العاملين في القطاع العام الذين قدموا للوطن بمنتهى الاخلاص وغاية الولاء.
واكد اننا اليوم احوج ما يكون الى الخروج عن المألوف والبعد عن الرتابة في العمل والاتقان في ظل الامكانات المتاحة، لافتا الى اننا اليوم لم نعد بحاجة الى نسخ مكررة وارقام اضافية نمطية في القطاع العام.
واضاف الحجاحجة انه مما يزيدنا فخرا ان نكرم ايضاً كوكبة مضيئة من ابنائنا الطلبة الذين قدموا ابداعات مختلفة ورفعوا من خلالها اسم الاردن عالياً، مشيرا الى ان هذا التكريم ياتي انسجاما مع التوجهات الملكية الداعمة والمساندة لبذل العطاء والتميز والابداع في المجالات كافة وصولا الى خدمة ورفعة المواطن الاردني .
وتابع اننا في مجلس النواب نسعى الى ابراز الايجابيات وتعزيزها  كما نبحث عن مواطن الخلل ومحاولة معالجتها،  مؤكدا ان هناك العديد من النقاط المشرقة في مسيرة وطننا وابنائه تستحق منا الوقوف عندها وتسليط الضوء عليها ودعمها.
بدورهم، ثمن اعضاء اللجنة الادارية الدور الكبير والجهود التي بذلت من قبل ديوان الخدمة المدنية واللجنة المختصة في اختيار المرشحين لجائزة الموظف المثالي، مشيرين الى اهمية دعم مثل هذه الجوائز لما له من اثر كبير في نفوس اصحاب الانجازات ومحفزا لبقية زملائهم العاملين.
وأكدوا ضرورة تبني هذه الفئة من الموظفين وفق سياسة ممنهجة لبناء جيل مستقبلي من القادة الاداريين
من جهته ثمن رئيس ديوان الخدمة المدنية الدكتور خلف هميسات هذه اللفتة الكريمة والمبادرة الايجابية التي قامت بها اللجنة الادارية في مجلس النواب تجاه المتميزيين والمبدعين من ابناء الوطن، لافتا الى ان مثل هكذا مبادرات من شأنها تعميق حس الانجاز في نفوس هؤلاء المتميزين ومحفزا لباقي العاملين في اجهزة الدولة على بذل الجهود في سبيل التميز والنماء .
واضاف اننا بامس الحاجة لستغلال مثل هذه النخبة المتميزة  في الوظائف القيادية والاشرافية في  اجهزة الدولة والقطاع العام ليشكلوا ثورة بيضاء على الترهل والبيروقراطية وصولا الى خدمة المواطن بالشكل الامثل .
واكد الهميسات على ضرورة دعم ومساندة موظفي المؤسسات والدوائر الحكومية في المحافظات بهدف تنمية قدراتهم وحثهم على مزيد من العطاء، لافتا إلى ان هناك عدد كبير من الموظفين المتميزيين المرشحين للجائزة وصلوا الى مرحلة المقابلة لا نستطيع انكار جهودهم وعطائهم المتميز الا ان محدودية المقاعد حالت دون اختيارهم .
من جانبها، ابدت رئيسة لجنة الاختيار العين هيفاء النجار شكرها وتقديرها لما قامت بها اللجنة الادارية تجاه تكريم هذه النخبة المتميزة من ابناء الوطن العاملين في القطاع العام، كما ثمنت دور ديوان الخدمة المدنية وجهود العاملين في لجنة الاختيار، التي بذلت قصار جهدها في اختيار الفائزين بجائزة الموظف المثالي .
واشارت ان اللجنة حرصت في عملها الاخذ بالمعايير الدولية  في عملية اختيار الفائزين بموضوعية وحيادية كما تم ارساال توصيات خاصة حول هذه المعايير التي طبقت والتي كان من ابرزها رفع مستوى الخدمة المقدمة للمواطن وانسجاما مع قولنا "اننا نمارس ما نقول ونسعى لبذل المزيد لهذه البلد التي تستحق منا الكثير".
بدورها، القت الفائزة بجائزة الموظف المثالي عن الفئة الاولى بسمة المطلق كلمة باسم الموظفين الفائزين شكرت خلالها مجلس النواب واللجنة الادارية وديوان الخدمة المدنية، كما ثمنت جهود القائمين على الجائزة التي عززت من الثقة والتفاؤل في نفوس الموظفين.
واكدت المطلق بان هذا التكريم شكل حافزا وداعما لنا كموظفين ما يزيد الشعور بالمسؤولية تجاه تقديم كل ماهو افضل للوطن والمواطن.
وعن الطلبة المتميزين الفائزين بجوائز كبرى بمعرض مصر للعلوم والتكنولوجيا، القت الطالبة سلسبيل الزعبي الحاصلة على المركز الاول بالعلوم الانسانية كلمة باسم الطلبة ثمنت خلالها دعم وزارة التربية والتعليم والمدارس المشاركة وتبني الطلبة المبدعين في مجالات العلوم والذين وفروا لهم فرصة المشاركة بهذا المعرض .
كما استعرضت الزعبي ابرز الانجازات والجوائز التي حظي بها الطلبة الاردنيين في المعرض الذي اقيم في مدينة شرم الشيخ خلال مطلع الشهر الحالي .
وحضر حفل التكريم الذي اقيم في قاعة المرحوم عاكف الفايز بمجلس النواب عدد من النواب والاعيان والامناء العامين في الوزارات والدوائر الحكومية والموظفينن بالاضافة الى اهالي وذوي المكرمين.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
"فلسطين النيابية" تزور مدارس "أونروا" بلواء الجيزة

"فلسطين النيابية" تزور مدارس "أونروا" بلواء الجيزة

اطلعت لجنة فلسطين النيابية خلال زيارتها الى مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "اونروا" بمنطقة الطيبة في لواء الجيزة اليوم الاثنين على واقع المنطقة للعمل على تلبية احتياجاتها ومعالجة مشاكلها وفق الإمكانيات المتوافرة.
وفي مستهل الزيارة، قدم النائب الثاني لرئيس مجلس النواب احمد الهميسات باعتباره نائباً للمنطقة كلمة ترحيبية بلجنة فلسطين النيابية، مثمناً الجهود التي تقوم بها لخدمة القضية الفلسطينية واللاجئين الفلسطينيين ولسعيها الدؤوب لإزالة جميع العقبات التي تواجههم.
واستعرض اوضاع مدارس "اونروا" وواقعها خصوصا من حيث الاكتظاظ الطلابي، وتهالك المباني لقدمها، مطالباً بذات الوقت ضرورة تخصيص قطعة ارض جديدة لبناء مدرسة تساعد بوجودها التخفيف من العبء القائم.
واستمعت اللجنة برئاسة النائب المحامي يحيى السعود الى اهم مطالب أهالي الطيبة ومن اهمها العمل على معالجة مشكلة الاكتظاظ الطلابي التي تعانيه المدارس، حيث يبلغ عدد الطلبة فيها نحو 3000 طالب وطالبة موزعين على الفترتين الصباحية والمسائية، وعمل صيانة للمدارس كونها قديمة ومتهالكة حيث تأسست العام 1971، وإيجاد حل لنظام الفترتين كونه يحول دون قيام الطلبة بنشاطاتهم، ما يؤثر على تحصيلهم العلمي.
وأشاد السعود بجهود جلالة الملك عبد الله الثاني الدبلوماسية لدعم وكالة (أونروا) وسعيه الموصول لحشد الجهود الدولية لتخفيف العجز عنها، مثمنا موقف الدول التي قدمت الدعم للوكالة. واضاف سنلتقي غدا سفراء دول الخليج لشكرهم على ما قدمت بلادهم من دعم لـ"أونروا".
وتعهد السعود بتبني كافة المطالب التي تم عرضها واخذها بعين الاعتبار بهدف إيجاد بيئة تعليمية مناسبة للطلبة قائلاً " سنطلب لقاءات مع الحكومة و المفوض العام للوكالة ومدير العمليات بـ"اونروا" بحضور رؤساء لجان تحسين وسيتم عرضها ومناقشتها لتوفير جميع الاحتياجات اللازمة لحل المشاكل التي تواجه المدارس.
كما اطلعت اللجنة خلال زيارتها على واقع مركز صحي وكالة الغوث في الطيبة حيث استمعت الى مطالب المركز الصحي والتي تمثلت بإنشاء غرفة اشعة وتوفير ادوية والمستلزمات الطبية.
وطالب الأهالي بهذا الصدد بتخصيص قطعة ارض من امانة عمان لبناء مدرسة ومركز صحي بدل المستأجر ومركز خدمات اجتماعي لحاجة المنطقة نظرا لتزايد اعداد سكانها.
من جهته، اشار نائب رئيس اللجنة قصي الدميسي الى معاناة أبناء المخيمات والاعباء الملقاة على عاتقهم، مؤكداً ان الزيارة جاءت لتلمس واقع المدارس وسيتم أجراء زيارات ميدانية أخرى لباقي المخيمات للاستماع الى الهموم والمطالب.
وحضر الزيارة كل من : متصرف لواء القويسمة الدكتور عمر النمرات ومدير مدرسة ذكور الطيبة الاعدادية الاولى خميس الغرابيلي ومديرة مدرسة الاناث ميرفت ابو لاوي من وكالة الغوث مدير منطقة جنوب عمان المهندس مؤيد احمد ومساعد مدير عام الشؤون الفلسطينية .
كما زارت اللجنة برئاسة السعود مخيم الطالبية في الجيزة بحضور متصرف الجيزة محمد الزيود ورئيس لجنة تحسين مخيم الطالبية واعضاء اللامركزية ومديرة التربية.
وقال السعود نحن مطالبون وحريصون بالنزول الى الميدان للاطلاع على واقع جميع المخيمات في المملكة، مؤكداً ان هذه الزيارات ليست بروتوكولية للميدان بل تهدف الى تحقيق انجازات على ارض الواقع وتحسين أوضاع المخيمات والخدمات المقدمة لها.
وشدد السعود على ضرورة دعم وجود "أونروا" والمحافظة عليها بشتى السبل كونها شاهد على وجود القضية الفلسطينية وداعم لمواقفنا السياسية، مضيفاً ما يهمنا استمرار الوكالة في تقديم الخدمات.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
أجندة الأحداث
أحد اثنين ثلاثاء أربعاء خميس جمعة سبت
 
 
 
 
 
1
 
2
 
3
 
4
 
5
 
6
 
7
 
8
 
9
 
10
 
11
 
12
 
13
 
14
 
15
 
16
 
17
 
18
 
19
 
20
 
21
 
22
 
23
 
24
 
25
 
26
 
27
 
28
 
29
 
30
 
31